نبراس الدعوة


نبراس الدعوة هو منتدى دعوي إسلامي يهدف إلى نشر الوعي والتواصل الإجتماعي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحباً بكـــــم في منتديــــات نبــــــراس الـــــدعوة
‏"وَإِن من شيءٍ إلا يُسبّحُ بحمدِهِ.." انت ذرّةٌ من هذا الكون الذاكر؛ فلا يسبقنّك جبلٌ أصم وحجرٌ صلد، فكلُّ الكَون يُسبّح للسبّوح القدّوس.
‏" اجتمعَا عليه وتفرّقا عليه" هذه خريطَة الوصول نحو الظلّ ، لا تعدُ عنها ."
اللهم إني أعوذ بك من منكرات الأخلاق، والأعمال، والأهواء
اللهم أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك، لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك

شاطر | 
 

 رتبة حديث: يا عوف، أكثر أنت وزوجك من قول: لا حول ولا قوة إلا بالله..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أسمَاء
مساعدة المديرة
مساعدة المديرة
avatar

عدد المساهمات : 430
نقاط : 385
تاريخ التسجيل : 06/05/2014

مُساهمةموضوع: رتبة حديث: يا عوف، أكثر أنت وزوجك من قول: لا حول ولا قوة إلا بالله..   الأربعاء أكتوبر 28, 2015 2:42 pm

ما صحة هذا الحديث؟ من فوائد: لا حول ولا قوة إلا بالله ـ استمعوا لهذه القصة، وقولوا: لا حول ولا قوة إلا بالله: ذهب عوف بن مالك الأشجعي إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام وقال له: يا رسول الله، إن ابني مالكًا ذهب معك غازيًا في سبيل الله ولم يعد، فماذا أصنع؟ لقد عاد الجيش ولم يعد مالك ـ رضي الله عنه ـ قال رسول الله عليه الصلاة والسلام: يا عوف، أكثر أنت وزوجك من قول: لا حول ولا قوة إلا بالله ـ فذهب الرجل إلى زوجته التي ذهب وحيدها ولم يعد، فقالت له: ماذا أعطاك رسول الله يا عوف؟ قال لها: أوصاني أنا وأنتِ بقول: لا حول ولا قوة إلا بالله ـ فماذا قالت المرأة المؤمنة الصابرة؟ قالت: لقد صدق رسول الله عليه الصلاة والسلام، وجلسا يذكران الله بقول: لا حول ولا قوة إلا بالله، وأقبل الليل بظلامه، وطُرِق الباب، وقام عوف ليفتح فإذا بابنه مالك قد عاد، ووراءه رؤوس الأغنام ساقها غنيمة، فسأله أبوه: ما هذا؟ قال: إن القوم قد أخذوني وقيّدوني بالحديد وشدّوا أوثاقي، فلما جاء الليل حاولت الهروب فلم أستطع لضيق الحديد وثقله في يدي وقدمي وفجأة شعرت بحلقات الحديد تتّسع شيئًا فشيئًا حتى أخرجت منها يديّ وقدميّ، وجئت إليكم بغنائم المشركين هذه، فقال له عوف: يا بني، إن المسافة بيننا وبين العدو طويلة، فكيف قطعتها في ليلة واحدة؟! فقال له ابنه مالك: يا أبت، والله عندما خرجت من السلاسل شعرت وكأن الملائكة تحملني على جناحيها، سبحان الله العظيم! وذهب عوف إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام ليخبره، وقبل أن يخبره قال له الرسول عليه الصلاة والسلام: أبشر يا عوف، فقد أنزل الله في شأنك قرآنًا: وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن هذا الأثر ذكره بعض المفسرين والمحدثين وبعض أصحاب السير بألفاظ متعددة، فقد رواه الطبري وابن أبي حاتم ورواه الحاكم وصححه، وخالفه الذهبي، وذكره ابن كثيروعزاه لابن إسحاق، وذكره الثعلبي والقرطبي في تفسيريهما وذكره السيوطي في الدر المنثور وعزاه لابن مردويه، وذكره ابن حجر في الإصابة وذكر بعض الأسانيد لرواياته، وهي كلها ضعيفة، وقد ذكره السيوطي والكناني في الأحاديث الموضوعة، وضعفهالألباني في ضعيف الترغيب، وقد بحث في شأنه  بعض المعاصرين في تحقيقهم لتفسيرالبغوي ـ وهم: محمد عبد الله النمر، وعثمان جمعة ضميرية، وسليمان مسلم الحرش ـ ومالوا لتحسينه وأنه يتقوى بمجموع طرقه، فقالوا في بعض ألفاظه في شأن إتيانه بالإبل: وهو أن عوف بن مالك الأشجعي أسر المشركون ابنا له يسمى مالكا فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله أسر العدو ابني وشكا إليه أيضا الفاقة، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: اتق الله واصبر، وأكثر من قول لا حول ولا قوة إلا بالله، ففعل الرجل ذلك فبينما هو في بيته إذ أتاه ابنه وقد غفل عنه العدو، فأصاب إبلا وجاء بها إلى أبيه ـ فقد قالوا في الكلام على هذا اللفظ: خبر حسن أو يشبه الحسن بطرقه وشواهده، ذكره الواحدي في أسباب النزول: 827 ـ والوسيط: 4ـ 313 ـ نقلا عن المفسرين بدون إسناد، وله شاهد عن ابن مسعود ـ وسيأتي ـ وورد أيضا من حديث جابر أخرجه الحاكم: 2ـ 492ـ والواحدي: 828وصححه، وتعقبه الذهبي بقوله: بل منكر، وعباد رافضي جبل، وعبيد متروك، قاله الأزدي ـ وورد من مرسل سالم بن أبي الجعد، أخرجه الطبري: 34288ـ و34289 ـ وإسناده حسن إلى سالم، وورد من مرسل السدي، أخرجه الطبري: 34287 وإسناده لا بأس به، رووه بألفاظ متقاربة، والمعنى متحد، فلعل هذه الروايات تتأيد بمجموعها. اهـ.

وقالوا في لفظ آخر في شأن إتيانه بالغنم وهو ما وروى الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس قال: فغفل عنه العدو فاستاق غنمهم فجاء بها إلى أبيه، وهي أربعة آلاف شاة، فنزلت: ومن يتق الله يجعل له مخرجا ـ في ابنه ـ أخرجه الثعلبي، كما في تخريج الكشاف: 4ـ 556 ـ من طريق الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس: جاء عوف بن مالك الأشجعي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فذكره نحوه، ولم يسم الابن، وهذا إسناد واه بمرة، الكلبي متروك متهم، وأبو صالح، ضعفه غير واحد وأخرجه الخطيب في تاريخ بغداد: 9ـ 84 ـ من طريق جويبر عن الضحاك عن ابن عباس، فذكره مطولا، وهذا إسناد واه بمرة، جويبر متروك، والضحاك لم يلق ابن عباس، وورد عن ابن إسحاق معضلا، أخرجه ابن أبي حاتم كما في تفسير ابن كثير: 4ـ 448- 449، وانظر ما بعده، وورد من حديث ابن مسعود، أخرجه البيهقي في الدلائل: 6 ـ 106، ورجاله ثقات لكنه منقطع، أبو عبيدة لم يسمع من أبيه ابن مسعود، وكرره البيهقي: 6ـ 107 عن أبي عبيدة مرسلا، وسنده قوي. الخلاصة: هو حديث حسن أو يقرب من الحسن بمجموع طرقه وشواهده، وأحسن ما روي فيه حديث ابن مسعود، ليس له علة إلا الانقطاع، فهو ضعيف فحسب، وإذا انضم إليه مرسل سالم ومرسل السدي، صار حسنا، كما هو مقرر في هذا الفن لكن في المتن بعض الاضطراب، لذا قلت: هو حسن أو يشبه الحسن، والله أعلم. اهـ.

 والله أعلم.

http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=242203
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أسمَاء
مساعدة المديرة
مساعدة المديرة
avatar

عدد المساهمات : 430
نقاط : 385
تاريخ التسجيل : 06/05/2014

مُساهمةموضوع: رد: رتبة حديث: يا عوف، أكثر أنت وزوجك من قول: لا حول ولا قوة إلا بالله..   الأربعاء أكتوبر 28, 2015 11:38 pm

الدرر السنيه...
http://cutt.us/W6JXf
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رتبة حديث: يا عوف، أكثر أنت وزوجك من قول: لا حول ولا قوة إلا بالله..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبراس الدعوة :: الملتقى الدعوي :: رحاب الإيمان :: الفتاوى-
انتقل الى: